x

تعليقات الزوار

النائب يوسف العطاونة: صدق القائد الرمز توفيق زياد عندما قال "أمريكا رأس الحية" هذا ما رددناه دائما وليكن شعار المرحلة القادمة

الرئيس ترامب يعلن هذا المساء عن مرحلة جديدة ويبشِّر حكومة نتنياهو أن أمريكا قد نفذت كل ما هو مطلوب منها لاسرائيل، وهذا يعني القضاء كليا على استئناف العملية التفاوضية، أما تطرقه للسلام ما هو إلا ذر للرماد في العيون، فهو يعلن عن القدس عاصمة لاسرائيل دون التطرق لحدودها ولم يذكر في خطابه أبدا "دولتان للشعبين"، وبذلك أعطى الضوء الاخضر لنتنياهو لمواصلة برنامجه الاستيطاني في القدس والضفة.


ترامب تجاهل في خطابه الشعب الفلسطيني وحقه في إقامة دولته المستقلة في حدود الرابع من حزيران عام ١٩٦٧ وعاصمتها القدس الشرقية.


على ضوء ذلك نطالب قوى السلام اليهود والعرب النزول للشارع للتعبير عن رفضهم لخطاب ترامب المدمر ومطالبة حكومة نتنياهو لعدم نقل السفارة للقدس إلا من خلال تسوية سلمية يعلن فيها أن القدس عاصمة للدولتين.

المزيد من اخبارنا - اخبار احنا

بحضور الطيبي وعماش: المحكمة العليا ترفض التماسا بمنع توسيع...

- الطيبي في المحكمة العليا: جسر الزرقاء تحتاج الى دعم حكومي وليس لمؤامرة من...

نتنياهو شخصيًا يعترض الخارطة الهيكلية لجسر الزرقاء

عودة: يجب عزل مصالح نتنياهو ابن قيسارية من خريطة جسر الزرقاء * عودة يقدّم...

الزبارقة: "البلدات العربية تفتقر للنويديات اليومية لرعاية...

"العائق الأساسي يكمن في عدم القدرة على استصدار رخص بناء للحضانات"

لجنة المتابعة تقر سلسلة من النشاطات الشعبية، تصديا لقرار...

*بركة: قرار ترامب كوعد بلفور "من لا يملك يمنح من لا يستحق". *المتابعة بصدد اصدار...