x

تعليقات الزوار

مركزيّة التجمّع في أم الحيران: "الشعب جاهز للنضال ولا تراجع أمام مخطّطات الترحيل والمصادرة في النقب"

*الحديث عن مخطّطات بديلة أضرّ بقضيّتنا *التهجير الفوري يتهدّد 25 ألف انسان في النقب

نظّمت اللجنة المركزيّة للتجمّع الوطني الديمقراطي إجتماعها الدوري يوم السبت 24.3.2018 في أمّ الحيران، المعرّضة لتهجير فوري، وفيها التقت مجموعة من الأهالي والنشطاء ضدّ التهجير، وذلك في أعقاب خطوة خطيرة قامت به قوات الشرطة بتاريخ 21.3.2018 بإلصاق إخطارات الهدم لتهجير أهالي القرية، بهدف إقامة بلدة "حيران" اليهوديّة على أنقاض أم الحيران الفلسطينية. وفي أعقاب الاجتماع،

تؤكّد مركزيّة التجمع على ما يلي:

 

• يدرك التجمّع أنّ المؤسّسة الإسرائيليّة تشخص في المرحلة الحالية فرصة مواتية لتنفيذ مخطط التهجير في النقب، واعية إلى أن تهجير أمّ الحيران سيمهد لعمليّة تهجير فوري لقرى عتير والفرعة والزعرورة والزرنوق ووادي النعم، مما يعني تهجير ما يربو عن 25,000 فلسطيني، وتنفيذ مخطط برافر الاقتلاعي بطريقة متدحرجة.

 

• يؤكّد التجمع ما سبق وأكّده سابقًا، وما اعترف به نشطاء أمّ الحيران نفسها، بأنّ الدخول في مفاوضات تقبل فكرة التهجير، ومن ثم تبحث في التعويض، يضرب صمود أهلنا ونضالنا ويضعفنا أمام المؤسسة الإسرائيليّة، ويزيد من أطماعها وثقتها بإمكانيّة تنفيذ هذا المخطط.

 

• يؤكّد التجمع ما سبق وأكّده سابقا، من أنّ وقوف القيادات السياسيّة قطريًّا ونقباويًّا خلف مبدأ رفض كل بدائل التهجير، هو ثابت من ثوابتنا الوطنيّة، وكل حياد عنه، بمثابة حياد عنها.

 

• يؤكّد التجمع مركزيّة دور النضال الشعبي في النقب، والحاجة الملحّة لتعبئة الناس من خلال الأحزاب والحراكات الشبابيّة، ويتطلّب ذلك قيام القيادات السياسية القطريّة عمومًا والنقباويّة تحديدًا برفع سقف التحدي تبعًا للتطوّرات الخطيرة على أرض الواقع، وإعطاء الحراكات الشبابيّة دورها كشريك في قيادة النضال.

 

• يحذّر التجمع من مؤشّرات تحوّل يوم الأرض إلى يوم روتيني، ويؤكّد على مسؤوليّتنا السياسيّة في إعادة روحه النضاليّة وعنفوانه الشعبي، المتمثّل في المشاركة الواسعة والفعّالة للفئات الشبابيّة والنسائيّة والشعبيّة، وضرورة المحافظة على الروح النضاليّة الحقيقيّة التي جعلت من يوم الأرض من أهمّ محطّاتنا الوطنيّة. ومن هنا يؤكّد التجمع مسؤوليّة التيّارات السياسيّة القطريّة إلى مراجعة الأدوات النضاليّة وتعبيرات الاحتجاج السياسي، وإشراك شعبنا في التخطيط والقيادة، وذلك كرافعة لتصعيد نضالي شامل في قضايا يوم الأرض، بالذّات وأننا نشهد تغوّل سياسات الأبرتهايد، إما بواسطة شرعنة مخططات نقاوة البلدات اليهودية من العرب، وإما بواسطة قانون لجان القبول، أو بواسطة شرعنة مناقصات لأحياء أو مشاريع سكنيّة خالية من العرب، كما حصل مؤخّرًا في بلدة "كفار فرديم" المقامة على الأراضي العربيّة المصادرة. ويؤكّد التجمع ضرورة التصدّي لمخططات الإستيلاء على حقّنا في حيازة واستعمال أراضينا من خلال مشاريع التخطيط المجحفة، وآخرها مشروع خط الكهرباء في منطقة الروحة.

 

• بناء على ما تقدّم، يرى التجمع الحاجة إلى بحث معمّق وواسع في لجنة المتابعة حول سبل رفع استراتيجيّات النضال والتحدّي في قضايا الأرض، وتعزيز دور الفئات الشبابيّة والنسائيّة في قيادة النضال وحمله.

 

ختامًا، يؤكّد التجمع على أن الوحدة الوطنيّة والإصرار على إفشال مخطّط التهجير هو أمر ممكن، إذا تمّ استنفاذ كافة أوراق قوّتنا الشعبية، كما ويدعو إلى ضرورة المشاركة في فعاليات يوم الأرض، وفي مقدّمتها النشاطات المقامة في عرّابة والروحة والنقب.

المزيد من اخبارنا - اخبار احنا

الكنيست تصادق على قانون يفرض اقامة مركز شرطة على البلدات...

*النائب جبارين: فرض مراكز شرطة على السلطات المحليّة هو أداة قمع إضافية

عودة يجتمع مع رئيس الدولة حول العنف والجريمة واختطاف الطفل...

عودة: نحن في مواجهة آفة العنف التي تزلزل مجتمعنا، ومصرّون للانتصار عليها. عودة:...

الكنيست ترفض قانون النائب جبارين لتعريف اسرائيل كدولة...

‎*النائب يوسف جبارين: "برفضها لمقترح القانون الذي أقدمه تزامناً مع قانون...

النائب جبارين في فرنسا: اهتمام كبير بالخان الاحمر وقانون...

*جبارين يدعو الفرنسيين لطرح مبادرة اوروبية لمؤتمر دولي لإنقاذ فرص السلام

الكنيست تصوت ضد قانون زحالقة لفرض الرقابة على فرن ديمونا

"اشعاع نووي خطير على مناطق النقب والخليل وغرب الأردن في حال هزة أرضية" "دول أخرى...