close
share search انت زائر
menu

البيت / اخبارنا / مقالات

نقابيو الجبهة والنائب ابو معروف يلتقون إدارة مصلحة الاستخدام والتشغيل في الطيبة

2016-11-10 17:45:27

• نسبة الوظائف بمكاتب التشغيل في مجموعة دول التعاون الاقتصادي (OECD) موظف واحد لخدمة من 30 إلى 40 عامل، وفي مكتب التشغيل في الطيبة ومنطقتها يستقبل الموظف الواحد 420 طالب عمل، أما في أم الفحم فيستقبل الموظف الواحد 1000 طالب عمل على الأقل.



قام نقابيو الجبهة، النقابي سهيل ذياب رئيس كتلة الجبهة في الهستدروت، النقابي جميل ابو راس رئيس لواء المثلث الجنوبي للهستدروت، النقابي ماجد ابو يونس عضو قيادة الهستدروت، وميسم جلجولي رئيسة مجلس نعمات في المثلث الجنوبي، يرافقهم النائب د. عبد الله ابو معروف (الجبهة – القائمة المشتركة) بزيارة ميدانية لمجلس مصلحة الاستخدام والتشغيل المركزي في الطيبة، وكان في استقبال الوفد النقابي الجبهوي مدير المجلس موشي نيسيم، ونائبته أفيفا بيطن، ومها دقة مديرة فرع الطيبة لمصلحة الاستخدام والتشغيل.

وفي مداخلاتهم تطرق النقابيون الجبهويون لمجمل القضايا المتعلقة بالعاطلين عن العمل وخاصة بين جمهور الفتيات والنساء، وإمكانية تحسين وتطوير أداء وعمل مكاتب الاستخدام والتشغيل على ضوء الشكاوى المتكررة التي تصلهم من العاطلين عن العمل في الوسط العربي والذين يعانون من أوضاعهم الاقتصادية الصعبة من جهة، وسوء تعامل مكاتب الاستخدام والذل الذي يطالهم من جهة أخرى.

وأكد الوفد النقابي الجبهوي ورئيسة مجلس نعمات، على ضرورة التعاون المشترك بين نقابة الهستدروت العامة ومجالس نعمات وكذلك مع اللجان البرلمانية من خلال النائب ابو معروف، من أجل ايجاد فرص عمل ملائمة تأهل العاطلين عن العمل للانخراط في سوق العمل باحترام، ومن أهم القضايا التي يتوجب علاجها الفوري وتطويرها هي توفير الموارد المادية لفتح دورات تأهيلية للعاطلين عن العمل بشكل عام وللنساء بشكل خاص، مع الأخذ بعين الاعتبار طبيعة العادات والتقاليد في المجتمع العربي، وفي نفس الوقت العمل على تغيير أنماط حياتية تناسب العصر من خلال تعميق التوعية والتوجيه السليم للمجتمع العربي بشكل عام وللأجيال الشابة بشكل خاص في اختيار توجهها العلمي والمهني المستقبلي ولكسر مسلمات مجتمعية تحدّْ من استثمار الإبداع والقدرات المدفونة بالذات لدى النساء اللواتي يبحثن عن المهن التي تلائمهن من ناحية الوقت ليتناسب مع دورهن في الأسرة والمنزل، الأمر الذي يتطلب استراتيجية عمل وتنسيق بين مختلف المؤسسات الرسمية والتمثيلية المحلية.

واستمع الوفد لإدارة مجلس الاستخدام والتشغيل في الطيبة بالإشارة إلى أرقام مذهلة ومقلقة تتطلب المعالجة الفورية وخاصة من قبل النائب د. عبد الله ابو معروف عضو لجنة العمل والصحة والرفاه البرلمانية، حيث تبين أن عدد طالبي العمل في مكتب الاستخدام والتشغيل في الطيبة يصل إلى 1550 عاطل عن العمل، 55% منهم نساء، وأن أكثر من 800 عامل منهم فوق الـ50 من العمر.

وأكد الوفد النقابي، أن نسبة الموظفين العاملين في مكاتب الاستخدام والتشغيل منخفضة جدا مقابل الكم الهائل من المتقدمين لطلب العمل، الأمر الذي ينعكس سلبا على مجمل الخدمات المقدمة للعاطلين عن العمل، حيث تشير المعلومات أن معدّل نسبة الوظائف في مكاتب التشغيل في مجموعة دول التعاون الاقتصادي (OECD) هي موظف واحد لخدمة من 30 إلى 40 عامل، بينما في مكاتب التشغيل في الطيبة ومنطقتها يستقبل الموظف الواحد 420 طالب عمل، وفي أم الفحم يستقبل الموظف الواحد في مكتب الاستخدام والتشغيل 1000 طالب عمل على الأقل، علما وأن من بين طالبي العمل في البلاد يوجد من 400 – 600 طالب عمل من ذوي الإعاقات المحدودة، ولا يصح أن يبقى مثل هذا التعامل قائما.

وفي نهاية الجلسة أعرب الأطراف عن نيتهم التواصل والتنسيق لما في ذلك من أهمية لتطوير الأدوات من أجل خدمة العاطلين عن العمل بالشكل الملائم، ووعد النائب د. ابو معروف أن يناقش مجمل القضايا التي طرحت في الجلسة مع وزير الرفاه حاييم كاتس وفي لجنة العمل والرفاه والصحة البرلمانية ورئيسها ايلي الألوف.






close
close