close
share search انت زائر
menu

البيت / اخبارنا / مقالات

النائب الزبارقة: حكومة هدفها تعميق العنصرية والعداء يجب أن تنصرف بلا رجعة

2018-12-26 19:33:15



في خطابه أم الهيئة العامة للكنيست، اليوم الأربعاء، خلال مناقشة مشروع قانون "فض الكنيست"، بالقراءة الأولى، قال النائب عن التجمع في القائمة المشتركة، جمعة الزبارقة "طوبى لنا نحن الذين تخلصنا من هذه الحكومة البغيضة التي جلبت علينا الويلات والحروب، حكومة يفخر وزراؤها بهدم منازل مواطنيها وخاصة العربية، هي حكومة مصيرها أن تسقط. حكومة منشغلة بالتحريض وبث العداء والعنصرية يجب أن تنصرف بلا رجعة."

وأضاف الزبارقة أن الكنيست، التي لا تقل عنصرية وتطرفًا من الحكومة، سنّت حزمة من التشريعات العنصرية الكولونيالية، لتعميق ضم الضفة الغربية، ولتكثيف بناء البؤر الاستيطانية ولضخ مئات الملايين للاستيطان وجمعيات اليمين المتطرف بالنصب والاحتيال وغض الطرف، على حساب النقب والجليل، ناهيك عن سنها تشريعات لتطبيق القوانين الإسرائيلية في المستوطنات بالضفة الغربية، والتي تعد جريمة حرب بموجب القانون الدولي.

وأشار الزبارقة إلى انفلات وزيرة الثقافة العنصري، على الفنانين والمؤسسات الثقافية والفنية التي تخالف عقليتها الصهيونية، وإعلان وزراء التربية والتعليم والعدل، الحرب على النخبة الأكاديمية والقانونية في محاولة لكبح جماح المحكمة العليا التي اعتبرتها حاجزا أمام تحقيق السياسات العنصرية والقومية لليمين المتطرف. وأردف أن وزارة الزراعة منهمكة بتدمير آلاف المنازل في النقب وتأجير مليون دونم للصينيين والتخلي عن البحوث الزراعية ودعم المزارعين العرب، وأن رئيس الوزراء محاط باتهامات فساد ورشاوى وخيانة الأمانة، الذي باع الغاز إلى أباطرة الاقتصاد، في حين صرح بأن أسعار الكهرباء انخفضت، شهدنا ارتفاعا في الأسعار وغلاء في المعيشة، وانشغل ليل نهار في كيفية السيطرة على وسائل الاعلام، مرة بالتدخل في إقامة هيئة البث العامة ومرة أخرى بالتضييق على قناة 10.

واختتم الزبارقة "إن الضرر الذي تسببت به هذه الحكومة في مناحي الحياة المختلفة، بصرف النظر عن تفتيت نسيج الحياة المشتركة، سوف يستغرق وقتاً طويلاً لتصحيحه، إن كان ممكنا من أصله، والحمد لله على انقلاع هذه الحكومة العنصرية والخطيرة."

close
close