close
share search انت زائر
menu

البيت / اخبارنا / مقالات

د. منصور عباس يتجنّب اعلان التحالف بين الجبهة والاسلامية: هذا ليس سهلاً..!!

2019-07-16 21:27:05



كتب محررنا للشؤون السياسية - تجنّب د. منصور عباس، رئيس القائمة "الموحدة" (الاسلامية)، القول صراحة بان الاسلامية على استعداد للذهاب الى تحالف ثنائي في قائمة واحدة مع الجبهة في حال فشلت الجهود لاقناع التجمع والعربية للتغيير بالانضمام الى المشتركة ضمن المعادلات المطروحة حتى هذه اللحظة، والتي يرفضها التجمع وكذلك العربية للتغيير.

واكتفى د. منصور عباس بالقول ان "ذهاب الحركة الاسلامية والجبهة الديمقراطية في قائمة معناه تشكيل القائمة المشتركة بكافة مركباتها"، في اشارة واضحة الى ان المؤتمر الصحفي المزمع عقده يوم الخميس المقبل، والذي تم ارجائه أمس، يهدف الى استخدام مصطلح "قائمة الاسلامية والجبهة" لممارسة الضغط على التجمع والعربية للتغيير، ليس أكثر!!

جاء ذلك ضمن برنامج 30 دقيقة مع رمزي حكيم الذي تم بثه هذا المساء على تلفزيون إحنا TV

واشار محررنا للشؤون السياسية الى ان مثل هذا القول يُبقي المقصد مفتوحًا على عدة معانٍ، ليس أوّلها احتمال الاتفاق على تشكيل تحالف بين الجبهة والاسلامية في الانتخابات المقبلة، بقدر ما يشكل محاولة من الجبهة والاسلامية للضغط على التجمع والعربية للتغيير بالتلويح بقائمة ثنائية لاجبارهما على الانضمام الى القائمة المشتركة دون اي تعديل في اقتراح لجنة الوفاق، خاصة وان د. منصور عباس قال في المقابلة، بعد ان ألحّ عليه مقدم البرنامج بالأسئلة، بانه "ليس من السهل خوض الانتخابات في قائمة واحدة بين الجبهة والاسلامية"!!

واضاف محررنا للشؤون السياسية ان التجمع والعربية للتغيير تراقبان مثل هذه التصريحات، وبالتالي من المستبعد مشاركتهما في المؤتمر الصحفي بعد غد الخميس لاعلان "انطلاقة القائمة المشتركة"، إلا اذا تغيرت وتبدلت المقترحات، وهو أمر مستبعد في هذه اللحظة، وبالتالي يبدو ان المد والجزر بين الاحزاب سيبقى مفتوحًا حتى الايام الاخيرة من موعد تقديم القوائم، وهو الأول من آب القادم، وهذا ما سيعقد الأمور اكثر وسيزيد المس بصورة الاحزاب في نظر الجمهور العام!

close
close