close
share search انت زائر
menu

البيت / اخبارنا / مقالات

التجمّع يدعو الى التصدي للموقف الأمريكي الداعم للاستيطان

2019-11-19 16:17:22

"يجب العمل على تفكيك كل المستوطنات بلا استثناء"



أدان التجمّع الوطني الديمقراطي التصريح الأمريكي بأن الولايات المتحدة لم تعد تعبر المستوطنات الإسرائيلية في المناطق المحتلة عام 1967 غير شرعية، مؤكّدًا أن هذا الموقف يندرج ضمن سياسة إدارة ترامب، الداعمة بلا شروط لليمين الإسرائيلي المتطرف والمعادية لشعب فلسطين ولحقوقه المشروعة.

ودعا التجمّع، في بيانه، إلى حشد الطاقات الفلسطينية والعربية والعالمية للتصدي لهذه السياسة الأمريكية الخطيرة، التي تجلّت في سلسلة من الخطوات المساندة للمشروع الاحتلالي الكولنيالي، ومنها الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها، وتبنّي الموقف الإسرائيلي بشأن ضم الجولان السوري المحتل، وإغلاق السفارة الفلسطينية في واشنطن، والعمل على تصفية وكالة غوث اللاجئين، ومنح دعم غير مشروط لكل ما تقوم به حكومة نتنياهو من عدوان وجرائم.

وأكّد التجمّع في بيانه أنّ الاستيطان الكولونيالي الصهيوني برمته فاقد للشرعية من حيث المبدأ، وذلك في كل ارض فلسطين وفي كل تاريخ فلسطين، فقد استند إلى السطو المسلّح وإلى تهجير شعب فلسطين واقتلاعه من وطنه وأرضه والاستيطان فيها عنوة وبالقوة والعدوان. ومع ذلك هناك أهمية كبيرة للموقف الدولي المعروف بشأن الاستيطان في المناطق المحتلة عام 1967، والذي تتنكّر له إدارة ترامب، بعد سنوات طويلة من تبنّيه امريكيًا من الناحية الرسمية على الأقل.

وجاء في بيان التجمّع، أن موقف المجتمع الدولي واضح وحازم وتجلّى في سلسلة من القرارات في المحاكم والهيئات الدولية، وكان آخرها قرار مجلس الأمن 2334، عام 2016, والذي لم تعارضه إدارة أوباما بل كانت شريكة في صياغته. وينص القرار على ان "كل المستوطنات الإسرائيلية في المناطق المحتلة عام 1967، بما فيها المستوطنات في القدس الشرقية، غير شريعة وتشكّل عائقًا رئيسيًا أمام تحقيق سلام عادل وشامل ودائم." وشدّد التجمّع على ضرورة ان يكون الموقف الفلسطيني واضحًا في المطالبة بتفكيك جميع المستوطنات بما فيها تلك الواقعة فيما يسمّى الكتل الاستيطانية وتلك التي بنتها إسرائيل في القدس الشرقية وعدم تقديم أي تنازلات في هذا الموضوع، تحت مسمّى "تبادل الأراضي" أو أي مسمّى آخر.

وحذّر التجمّع من عواقب الموقف الأمريكي الجديد، الذي يستند جهارةً الى القانون الإسرائيلي وليس الى القانون الدولي، مشيرًا إلى أن حكومة إسرائيل تعتبره ضوء أخضرًا لتوسيع الاستيطان ولضم المستوطنات ومناطق من الضفة الغربية الى إسرائيل. وأدان التجمُّع في بيانه موقف حزب ازرق ابيض، الذي رحّب بالقرار الأمريكي مؤكّدًا عل أهمية الاستيطان بالنسبة لأمن اسرائيل في حين اكد نتنياهو على ما اسماه الحق التاريخي والتقى الاثنان في دعم الاستيطان بكل قوّة.
ودعا التجمّع في ختام بيانه إلى الرد على هذا القرار بتصعيد النضال الشعبي ضد الاحتلال والاستيطان والى بناء وحدة وطنية نضالية تنهي الانقسام وتدفع بالكفاح الفلسطيني نحو تحقيق الحقوق المشروع لشعب فلسطين في الحرية والاستقلال والعودة.

متعلقات

المحكمة العليا توصي الحكومة بإيجاد حل لتنظيم قرية دهمش

بحثت محكمة العدل العليا الاثنين 16.3.15 الالتماس الذي قدمه المحامي قيس يوسف ناصر باسم اهالي قرية دهمش ضد وزارة الداخلية والحكومة...

في اطار مكافحة العنف والجريمة: حزب الوحدة الشعبية يقرر...

توقعات ماغي فرح لبرج العقرب في سنة 2015

العقرب 24 أكتوبر – 21 نوفمبر (سنة التقلبات الغربية)

انجاز يتلوه انجاز للطيبي: نائب وزير الصحة يستجيب لطلبه...

في إطار جهود وعمل النائب أحمد الطيبي، رئيس الحركة العربية للتغيير – القائمة المشتركة ، على القضايا الصحية والطبية بدعم...

النائبان ابو عرار والخرومي يلتقيان بسكان من عشيرة...

النائب سعيد الخرومي يطرح قضية قرية ظحيّه أمام الهيئه...

ما تحمل نتائج الانتخابات الإسرائيلية؟

لم تغير نتائج الانتخابات الاسرائيلية على عكس بعض التكهنات، من المشهد السياسي والحزبي في إسرائيل، ولم ينهزم حزب الليكود...

النائب طلب ابو عرار يناشد الجماهير بالمشاركة الواسعة...

المشاركة الواسعة تعني وحدة الصف ورفض لسياسات الحكومات المتعاقبة تجاهنا.

النائب يوسف جبارين يلتقي أصحاب البيوت المهددة بالهدم...

التقى النائب د. يوسف جبارين بمرافقة وفد جبهوي من أم الفحم واللد والرملة بأصحاب البيوت التي هدمت في دهمش والبيوت المهددة...

أيمن عودة: عدم وجود عرب بين ألف حاضر هنا يشير إلى أبرز...

شارك النائب ايمن عودة رئيس القائمة المشتركة في الجلسة الرئيسية لمؤتمر حركة "السلام الآن" في تل ابيب، إلى جانب رئيسة ميرتس...

close
close