close
arrow_back
HD 00:00 / 00:00
play_arrow pause
volume_up volume_off
error_outline

المدارس العربية غير مستعدة لافتتاح العام الدراسي 2017 لنقص الميزانيات

2016-08-12 23:23
استقبل مركز جماهير طمرة أعضاء من القائمة المشتركة ومركز مساواة، وذلك للتباحث والتشاور حول عدم استعداد المدارس العربية لإفتتاح العام الدراسي الجديد لعام 2017 وذلك لنقص ميزانيات تلك المدارس. عضو القائمة المشتركة الدكتور يوسف جبارين قال: قضايا التربية والتعليم هي في أعلى سلم اهتماماتنا في القائمة المشتركة، لدينا لقاء قريب مع المديرة العامة للمعارف، بادرت أيضا لإجتماع خاص للجنة المعارف البرلمانية حول التعليم العربي، الإشكاليات تتلخص بالاساس النقص بالعشرات الألاف من الساعات التعليمية في المدارس، مما يعني ايضا الاف الوظائف للمعلمين كذلك نقص الاف الصفوف، هنالك ايضا نقص ملاكات حيوية في التعليم العربي، وطبعا ايضا يبقى الاهم أن نتائج امتحانات البجروت مازالت متردية ومازالت متخلفة كثيرا عن نتائج في المجتمع اليهودي، وبالتالي هذه قضايا حارقة تهمنا ومن الاهمية عقد مثل هذه اللقاءات التشاورية مع المؤسسات الفاعلة وسائر السلطات المحلية من أجل الانطلاق ببرنامج عمل موحد، ومن اجل الضغط على الوزارة لتحقيق مطالبنا في هذا المجال. من جانبه قال البروفيسور رياض إغبارية المحاضر والباحث في جامعة بير السبع: بدي اقدر 50 في المائة من الطلاب غير مختارين الموضوع الملائم لهم، ثانيا ينقصهم التحضير في الاشياء الاساسية بالانتقال من المدرسة الثانوية الي الانتقال للجامعة، حيث يتفاجئ بعدم وجود برنامج مافي مربي للصف بالاضافة لعدم وجود شخص لتقسيم له الوقت، فتصبح كل الامور على عاتق الطالب بإدارتها، ومعظم الطلاب الذين ينقبلون لسنة اولى جامعة ينقصهم التجربة الحياتية واللغة العبرية تكون صعبة.

view_list
fullscreen