close
share search انت زائر
menu

هذه تركيبة المشتركة في الانتخابات القادمة؛ المرشح اليهودي في مكان متأخر!

رمزي حكيم | أخبارنا - إحنا TV | 14/07/2022 23:07

عوفر كاسيف ويوسف جبارين: هل ستشهد الانتخابات المقبلة تغيّرات؟


علمت أخبارنا إحنا TV، ان محاولات داخل الجبهة تجري، في هذه الإثناء، لإجراء تغييرات جدية في تركيبة القائمة. فهي تحاول وضع يوسف جبارين، عضو الكنيست السابق، في مكان متقدم، وبالمقابل، ومن ضمن التغييرات التي يقترحها تيار أساسي في الجبهة، هي إزاحة "المرشح اليهودي" الى مكان متأخر، في حال التوصل الى اتفاق باستمرار "المشتركة".

وقالت مصادر تحدثنا معها قبل قليل، ان الجبهة متمسكة بالقائمة المشتركة، بكل تركيباتها – الجبهة والعربية للتغيير والتجمع – وهي "تريد لهذا التحالف الاستمرار".

وبحسب ما وصلنا فان "الجبهة تقدم هنا تنازلاً كبيرًا"، بازاحة المرشح اليهودي، وبالتالي على "باقي مركبات المشتركة ان تأخذ ذلك بعين الإعتبار".

ويشار الى ان رئاسة المشتركة محسومة للجبهة، مع تغيير في المكان الثاني والثالث، حيث سيصبح الثاني للعربية للتغيير والثالث للتجمع. ويحاول التجمع إحضار مرشح من النقب ليضمن المكان الخامس في قائمة المشتركة، مما يعطيه 2 من 5 مقاعد. والسؤال اذا ما كان الطيبي سيكتفي بذلك، في حال ضمانه المكان الثاني (كان في الانتخابات السابقة في المكان الثالث). وبالمقابل يبقى السؤال الأساسي اذا ما كانت الجبهة ستوافق على ذلك.

ومما نعرفه، قد تكون تركيبة المشتركة المقترحة (في حال انتخابهم داخليًا) على النحو التالي:

01

أيمن عودة

02

أحمد طيبي

03

سامي أبو شحادة

04

عايدة توما

05

عامر الهزيل (النقب – التجمع)

06

يوسف جبارين

07

أسامة سعدي

08

عوفر كاسيف

متعلقات

د. يوسف جبارين: لن اترشح لهذه الدورة وسابذل كل جهد...

رمزي حكيم يكشف: من هي الجهات الجديدة التي ستنضم الى...

● الجبهة تسعى لتوسيع المشتركة، فهل ستنجح؟ ولماذا وجهت نقدًا مبطنًا لبقية مركبات المشتركة؟ ● الجبهة تنتخب قائمتها في 13 آب...

تشكيل فريق عمل مشترك لبحث القضايا المشتركة بين وزارة...

رمزي حكيم: هل يفكر التجمع بترك المشتركة؟

● يقول: مركزية التجمع بحثت في خيار ثالث (!) مقابل المشتركة والموحدة، لذلك جاء بيانها في صيغة "غمغمة" لم يذكر المشتركة على...

كامبين الضغط: "دولة يهودية" لمنع اللجوء لـ "المشتركة"،...

● مظاهرة اليوم في القدس هي البداية! الليكود وقوى اليمين في المعارضة خططوا مسبقًا لحملة ضغط وإحراج لسحب أحزاب او أفراد من...

الحكومة تحت "قبضة" المشتركة!

● رمزي حكيم يكتب عن السيناريوهات المحتملة: هذا هو السقف الأعلى الذي تسمح "المشتركة" لنفسها بالوصول إليه: "شبكة أمان" في نقطة...

المديرة التنفيذية لمركز مساواة تطالب بتغيير المكانة...

الموحدة: نشكر المشتركة على موقفها بدعم قانون الكهرباء...

الموحدة: مطالب المشتركة بين الحقيقة والتمثيل على...

الموحّدة: ندعو مجتمعنا بالالتفاف حول القائمة العربية...

close
close