close
share search انت زائر
menu

البيت / اخبارنا / ستاتوسات فيسبوك

كتب محمد بركة | بين صفورية ورومانيا وطوشة اللصوص

2019-07-12 17:10:28

محمد بركة كتب عبر صفحته على الفيسبوك



بين صفورية ورومانيا وطوشة اللصوص

ستيف بيتان من "نتسيرت عيليت" اشترى قطعة ارض في القرية التعاونية "تسيبوري".
لجنة القبول في هذه القرية التعاونية اعترضت على قبوله في الجمعية التعاونية للقرية لأنها وجدت انه غير مناسب للطابع السكاني في القرية بحجج مختلفة منها إشاعة تفيد بانه يريد إقامة غرف للتأجير بالساعة الامر الذي يوحي بإقامة كرخانة (بيت دعارة) وإشاعة أخرى تفيد انه كان يعتدي على نسائه السابقات.
المحكمة المركزية في الناصرة رفضت ادعاءات لجنة القبول.
القرية التعاونية استأنفت الى المحكمة العليا التي أقرت بالتالي اتفاقا بين الطرفين يقضي بقبول بيتان للجمعية التعاونية وإلغاء قرار المحكمة المركزية وكل حيثياته. (هذا ما ورد في صحيفة هآرتس اليوم الجمعة)

"القرية التعاونية "تسيبوري" أقيمت في العام ١٩٤٩ "على أراضي ملاصقة للمدينة القديمة تسيبوري في المنطقة التي جرت تحريرها في عملية ديكيل التي قامت بها وحدة كرميلي, وفي بداية الخمسينات استوطنها مهاجرون جاؤوا من رومانيا" (حسب موقع ويكيبيديا بالعبرية).

ما هي المناسبة لكل هذا الكلام؟

"تسيبوري" هذه أقيمت على أراضي صفورية المهجّرة فسرقوا الاسم وسرقوا الأرض وانتحلوا التاريخ.
لصوص الأرض والتاريخ يتنازعون الآن ثم يتفقون على توزيع غنائم نكبة الشعب الفلسطيني.
قيل في خبر هآرتس المذكور ان الأرض "المتنازع عليها" تقع في مدخل "القرية التعاونية" أي في أقرب نقطة الى قسطل صفورية وعين مائها العذب التي يباهي الصفافرة بها بين الأمم.
الحقيقة انني لا اعلم لمن تعود هذه الأرض بالذات، هل هي لأحد أبناء عائلتنا ام لا، لكن الثابت انها تعود الى إحدى عائلات بلدنا... والان يتهاوش عليها الغزاة.
هذه هي الصهيونية التي يتباهون فيها:
لصوص الأرض والتاريخ يضعون يدهم بالقوة على ما ليس لهم، ثم كما يليق باللصوص يتنازعون على حصصهم من الغنائم.
عائلات صفورية معروفة (انظري الصورة المرفقة)وهي صاحبة الأرض وصاحبة التاريخ وهي الموعودة بالعودة.

هذه البلاد التي يريدون تحويلها الى كرخانة للمغتصبين والزناة والفاسدين واللصوص هي أعفّ وأطهر بهويتها وباهلها من تلويثاتهم.

ونحن نعلم تماماً مَن يكون مَن يولد في كرخانة...

يروى ان أحد أهالي صفورية التقى قرب قسطل صفورية بأحد المستوطنين الذي يعيشون في "تسيبوري" حيث تبادلا أطراف الكلام فوجّه ابن صفورية سؤالا الى المستوطن: من اين انت؟
اجابه المستوطن بالعربية: من صفورية، وانت من اين؟
أجابه ابن صفورية: ما دام الامر كذلك فانا من رومانيا.



متعلقات

كتب محمد زيدان | لماذا لم تتحرك المشتركة والأحزاب...

محمد زيدان كتب عبر صفحته على الفيسبوك

كتب محمد زيدان | عن السياسة، والاخلاق- وما بينهما

محمد زيدان كتب عبر صفحته على الفيسبوك

كتب محمد درواشة | ما انت يا بينيت الا انتهازي ترضع من...

محمد درواشة كتب عبر صفحته على الفيسبوك

بركة في يوم الشهيد: دماء الشهداء يجب أن توحد الشعب...

رئيس المتابعة بركة، يشارك في الحفل المركزي ليوم الشهيد الفلسطيني الذي أقيم في مقر المقاطعة في رام الله اليوم الأربعاء

كتب محمد زيدان | تهديدات ترامب يمثل تهديداً خارجاً عن...

محمد زيدان كتب عبر صفحته على الفيسبوك

اتحاد الكرة الفلسطيني يفتح تحقيقا في إصابة مساعد...

النكبة، ووعي النكبة في العشائر الفلسطينية بقلم : د....

كتب محمد بركة | وجه شعبنا جميل ووجه المارقين قبيح

محمد بركة كتب عبر صفحته على الفيسبوك

كتب محمد زيدان | قرار تاريخي وبداية في تحقيق العدالة...

محمد زيدان كتب عبر صفحته على الفيسبوك

كتب محمد زيدان | الميادين تحصل على مسودة بنود "صفقة...

محمد زيدان كتب عبر صفحته على الفيسبوك

close
close